[لمقترحاتكم انقر هنا]

 

................................................................................

11-10-2018  إحياء الذكرى العاشرة للاستشارية الإقليمية التابعة لمنظمة الايجاد بشأن الهجرة        

Partager

احتضن قصر الشعب يوم أمس الأربعاء مناسبة مكرسة لأحياء الذكرى العاشرة لإطلاق الاستشارية الإقليمية التابعة للهيئة الحكومية للتنمية «الإيجاد» بشأن إدارة الهجرة. وجرت مراسم الحفل برئاسة وزير العمل المكلف بالإصلاح الإداري السيد/ حسن إدريس سمريه، وبحضور مدير دائرة الزراعة والبيئة لدى منظمة الإيجاد، بالإضافة إلى مديرة الصحة والتنمية، وممثل الأمين التنفيذي للإيجاد. كما شارك في هذه المناسبة أيضا رئيس مكتب الاتصال الخاص للمنظمة الدولية للهجرة لدى الاتحاد الأفريقي، والسفير الإثيوبي المعتمد لدى بلادنا، ورئيس لجنة سفراء الإيجاد. وتجدر الإشارة إلى أن الهجرة غير الشرعية تشكل واحدة من أهم القضايا الرئيسية التي تهز الكوكب الأرضي بأكمله خصوصا في القرن الحادي والعشرين، الأمر الذي يستلزم تضافر جهود كافة الأطراف والجهات المعنية لتجاوز الصعوبات المتزايدة الناجمة عن إدارة هذه الظاهرة، تفاديا لتداعياتها السلبية. وفي مستهل هذا الحفل، ألقى وزير العمل المكلف بالإصلاح الإداري خطابا تناول فيه الجهود الحثيثة التي تبذلها بلادنا بقيادة رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله في سبيل تحسين إدارة الهجرة بشكل عام، ومواجهة الهجرة غير الشرعية على وجه الخصوص. وانتهز الوزير حسن إدريس سمريه هذه السانحة لحث المشاركين على تكثيف تعزيز التعاون القائم بين الدول الأعضاء في منظمة الإيجاد لإنجاح مساعي الاستشارية الإقليمية التابعة للمنظمة بشأن الهجرة. بدوره أعرب مدير دائرة الزراعة والبيئة في منظمة الإيجاد السيد/ محمد موسى نيابة عن الأمين التنفيذي للإيجاد عن شكره للحكومة السويسرية على دعمها المستمر لبرنامج الهجرة منذ عام 2014، الأمر الذي سمح للمنظمة بتعزيز وتنظيم بنية الحكم الخاصة بالهجرة «. من جهتهم أشاد ممثلو سويسرا والمنظمة الدولية للهجرة ومنظمة العمل الدولية على التوالي بالتقدم الذي أحرزته آلية التنسيق التابعة للإيجاد منذ إنشائها، متعهدين بتقديم دعم إضافي لتعزيز مكتسبات المرحلة الماضية. 

  المصدر :alqarn