[لمقترحاتكم انقر هنا]

 

................................................................................

16-05-2019  مدير عام ديوان الزكاة .. الحملات الإعلامية أكسبتنا ثقة المزكين وسمعة طيبة في أوساط المجتمع       

Partager

دعا مدير عام مؤسسة ديوان الزكاة التجار الميسورين والأغنياء إلى المبادرة في تقديم زكاة أموالهم للمؤسسة لإيصالها إلى مستحقيها من مصارف الزكاة الشرعية من الفقراء والمساكين وغيرهما. وأوضح السيد/ سليمان حسين موسى في مداخلة له في إحدى حلقات برنامج جلسات رمضانية التلفزيوني أن مؤسسة ديوان الزكاة هي الجهة الرسمية المكلفة بتحصيل أموال الزكاة ممن تجب عليهم ومن ثم إعادة توزيعها على الأصناف الثمانية الواردة ذكرها في القرآن الكريم. 

وأكد عزم المؤسسة على مواصلة حملاتها الإعلامية والتوعوية الهادفة إلى إبراز دور هذه الشعيرة الدينية في دفع عجلة التنمية الاجتماعية والاقتصادية خصوصا في هذا الموسم المبارك، الذي دأب فيه العديد من التجار على دفع الزكاة.
وتعليقا على الأهمية التي تكتسيها هذه الحملات التوعوية التي تلجأ إليها المؤسسة مستخدمة وسائل الإعلام المختلفة المرئية والمسموعة والمقروءة أكد على أنها أكسبت الديوان طيلة الأعوام المنصرمة ثقة المزكين.
كما لفت مدير عام الديوان في هذه المداخلة إلى أن جهود القائمين على المؤسسة أتت ثمارها بحيث أن غالبية الجيبوتيين باتوا يدركون جيدا الأهمية التي تكتسيها الزكاة، باعتبارها فريضة دينية، وضرورة اجتماعية، موضحا أنها تساهم بفاعلية في دعم وتقوية التضامن الاجتماعي ومساعدة الفقراء من خلال تغطية احتياجاتهم المختلفة.
وصرح السيد/ سليمان حسين موسى بأن الديوان سيسعى في المرحلة المقبلة إلى تقنيين الزكاة واستصدار نصوص ملزمة لدفع الزكاة للمؤسسة لتحقيق سلطانية هذه الشعيرة على غرار العديد من الدول الإسلامية.
وفي معرض حديثه عما حققه ديوان الزكاة من منجزات معتبرة خلال مسيرته الممتدة لأكثر من عقد أشار السيد/ سليمان حسين موسى إلى أن حصيلة الزكاة شهدت ارتفاعا مطردا في السنوات الـ14 عاما الماضية، مبينا أن الحصيلة التي بلغت في العام 2005 نحو 21 مليون فرنك، سجلت ارتفاعا مطردا منذ خمسة عشرة عاما.
وفي ختام المداخلة نوه مدير عام الديوان بالدعم القيم والإرشادات الهامة التي يلقاها ديوان الزكاة من رئيس الجمهورية/ السيد إسماعيل عمر جيله، والمتابعة والإشراف المستمرين من قبل وزير الشئون الإسلامية والثقافة والأوقاف السيد/ مومن حسن بري.
وبشأن ببرنامج كفالة الأيتام الذي أطلقه رئيس الجمهورية عام 2007 بالتزامن مع الاحتفال بمناسبة إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف أشار السيد/ سليمان حسين موسى إلى أن معدل الزيادة في عدد الأطفال المكفولين شهد ارتفاعاً ملحوظاً في عام 2017 بنسبة 15 %، ليصل بذلك إجمالي عدد الأيتام المكفولين من الأفراد والشركات إلى أكثر 1800 يتيم ويتيمة.

  المصدر :alqarn