[لمقترحاتكم انقر هنا]

 

................................................................................

27-05-2019  فريق خفر السواحل يتوج بطلا للدورة الرمضانية الثانية لكرة القدم لمجمع الرحمة التنموية       

Partager

برعاية سكرتارية الدولة للشباب والرياضة، اختتم مجمع الرحمة التنموي في بلبلا مساء يوم أمس الأول السبت الدورة الرمضانية الثانية التي استمرت منافساتها لما يقرب من أسبوعين بمشاركة 16 فريقا من المؤسسات العامة والخاصة. وجرى نهائي هذه الدورة بحضور مدير إدارة الرياضة لدى سكرتارية الدولة للشباب والرياضة السيد/ أبشر علي حسن إلى جانب مسئولين كبار من بينهم قائد قوات خفر السواحل الجيبوتي العقيد/ وعيس عمر، والنائب البرلماني مهد محمد، ومدير المجمع التعليمي الدكتور/ عبد الله فتوح. 

كما شهد المباراة الختامية للدورة الرمضانية التي أقيمت هذا العام تحت شعار «رمضان يجمعنا» السيد/ محمود روبله مدير العلاقات العامة والإعلام بالرحمة، والسيد/ ياسر الحكمَ ممثل الملحق الديني السعودي، والعشرات من المشجعين .
والتقى في نهائي هذه البطولة التي حظيت بإقبال كبار من قبل الجماهير في بلدية بلبلا فريق الملحق الديني السعودي، وتشكيلة خفر السواحل الجيبوتي، وقد امتازت بالإثارة والندية والحماس، حيث سعى لاعبو الفريقين لاستعراض ما يتمتعون به من المهارات واللياقة البدنية العالية، فضلا عن الرغبة الجادة في إحراز قصب السبق، ومن ثم نيل كأس الدوري الذي بدأ المجمع بتنظيمه بصورة سنوية ابتداء من العام المنصرم عن جدارة.
ومع بداية الشوط الأول بدقائق معدودة اهتزت شباك فريق خفر السواحل بهدف كالرعد كاد أن يؤثر على لاعبيه إلا أنهم تماسكوا بقوة وشنوا في ذات الوقت هجوما شرسا، حتى تمكنوا من تعويض هدفهم الأول مخترقين بذلك شباك ملحق الديني السعودي في غضون فترة وجيزة.
وانتهى الشوط الأول للمباراة بهدفين لهدف لصالح خفر السواحل، لكن مع بداية الشوط الثاني استمر تقدم فريق خفر السواحل الذي حقق فوزا كاسحا على فريق الملحق الديني السعودي بخمسة أهداف لهدف.
وتجدر الإشارة إلى الدورة الرمضانية لكرة القدم التي أقامها مجمع الرحمة للعام الثاني على التوالي جمعت 16 فريقا من بينهم مطار جيبوتي، وميناء دورالي، وخفر السواحل، ومستشفى بيلتيه، والملحق الديني السعودي، ومستشفى الرحمة، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وبعض المصارف المالية من قبيل بنك كاك الدولي، وبنك سبأ الإفريقي، وبنك شرق أفريقيا، و بنك سلام، وشركة المهندسون المتحدون، ومدرسة الزاد، ومجمع الرحمة التعليمي، وجيران الرحمة.
وألقى مدير المجمع التعليمي كلمة في الحفل الختامي قدم فيها الشكر والتقدير لسكرتارية الدولة للشباب والرياضة على رعايتها للدورة الرمضانية الثانية، مشيدا بالحضور الفاعل لجميع الضيوف والمسئولين.
وانتهز الدكتور عبد الله فتوح هذه السانحة لتقديم التهنئة للفريق الفائز بالبطولة تشكيلة خفر السواحل، مشيدا في ذات الوقت ببقية الفرق التي شاركت في هذا الدوري الذي يمثل امتدادا لنهج مجمع الرحمة التابع لجمعية الرحمة العالمية الساعي لتعزيز روح الترابط والتعاون بين المؤسسات، والمحافظة على زخم الأنشطة التي ينفذّها بمناسبة شهر رمضان.
من جانبه أكد مدير إدارة الرياضة لدى سكرتارية الدولة للشباب والرياضة في خطاب مقتضب على الأهمية الملموسة للدورة الرمضانية التي أقامها مجمع الرحمة التنموي تحت إشراف دائرته الوزارية، وهنأ في الوقت عينه الفريق الفائز بلقب الدورة الرمضانية في نسختها الثانية مبديا إعجابه على المستوى العالي من الأداء وحسن التنظيم.
وتناوب على منصة الكلام كل من السيد/ ياسر الحكم ممثل الملحق الديني السعودي، وقائد قوات خفر السواحل العقيد وعيس عمر، بالإضافة إلى النائب البرلماني مهد محمد، حيث أشادوا جميعا بالجهود الحثيثة التي بذلها المجمع من أجل تهيئة الأجواء الملائمة للدورة الرمضانية وضمان نجاحها.
وعقب ذلك تم تكريم الفريق الفائز والفريق المنافس له، فضلا عن الفائز بلقب الهداف في الدورة وهو اللاعب حسن ميجنيه من فريق خفر السواحل وأفضل حارس مرمي وهو اللاعب لطفي أبكار من فريق الملحق الديني السعودي.

  المصدر :alqarn