Back to page

10-06-2019
جيبوتي تنفي رسو سفن حربية إيرانية في موانئها   

أكد سفير جمهورية جيبوتي، عميد السلك الدبلوماسي لدى المملكة العربية السعودية السيد/ ضياء الدين بامخرمة، عدم صحة ما تداولته بعض وسائل الإعلام مؤخرا بشأن رسو سفن إيرانية في ميناء جيبوتي. وقال السفير بامخرمة استنادا إلى بيان صادر من سلطات الموانئ في جيبوتي :»إنه لم ترسُ أي بواخر حربية إيرانية في المياه الإقليمية لجمهورية جيبوتي، فضلا عن موانئها، مشددا على أنه لم تكن هناك أي علاقة أو تعاون مع إيران من قريب أو بعيد، منذ أن قطعت جيبوتي علاقاتها مع طهران». 

وأضاف قائلا»: إن جمهورية جيبوتي لا تزال على العهد متمسكة بموقفها المبدئي والنزيه من القضايا العربية القومية في رفض التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية».
وجدد السفير الجيبوتي التأكيد على أن ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام مؤخرا ليس سوى أخبار مغرضة لا تكاد ترقى إلى مفهوم الأخبار الإعلامية بسبب تجردها من معايير الدقة والموضوعية ودعم السرد الإنشائي بالأدلة والبراهين، وأن الهدف الأساسي من وراء ذلك تقويض التحالف العربي والإسلامي الذي تعد جيبوتي واحدة من أهم ركائزه في المنطقة.
ويأتي نفي السفير ضياء الدين بامخرمة استنادا إلى بيان صادر من سلطات الموانئ.
ووصف رئيس خدمات استقبال السفن بميناء جيبوتي السيد/ السيد/ محمد موسي أبار في البيان، هذه التقارير الإعلامية بالكاذبة والمضللة، ولفت انتباه الرأي العام إلى سوء نية وسائل الإعلام المروجة لهذه المعلومات المفبركة، مؤكدا أن جيبوتي كانت قطعت منذ أكثر من ثلاث سنوات أي شكل من أشكال العلاقة مع طهران. وأضاف أبار في البيان «إن موانئنا تخضع للتشريعات الجيبوتية، بما في ذلك تعميم تم تبنيه قبل ثلاث سنوات، ويحظر رسميا أي تعاون مع إيران».

  المصدر :alqarn