logo
23/03/2020

رئيس الجمهورية يختتم جولته الاستطلاعية في الأقاليم بزيارة ناحية خور عنجار بإقليم أبخ

  • News image

    قام رئيس الجمهورية السيد/ إسماعيل عمر جيله يوم الخميس الماضي بزيارة لناحية خورعنجار من إقليم أبخ، ليختتم بها جولته الإستطلاعية في الأقاليم الداخلية، والتي بدأها من إقليم دخل يوم27 من شهر فبراير الماضي، وزار خلالها على التوالي كلا من أقاليم دخل وعرتا وعلي صبيح وتجوره.

    وكان رئيس الجمهورية قد وصل يوم الأربعاء المنصرم إلى مدينة أبخ في مستهل جولته في هذا الإقليم، لينطلق منها صباح الخميس نحو ناحية خورعنجار التي احتضنت الفعاليات الختامية لجولته الاستطلاعية والتشاورية مع المواطنين في الأقاليم الخمسة.

    وبعد حفاوة الترحيب التي حظي بها من قبل أهالي ناحية خورعنجار ومسؤوليها المحليين، قام رئيس الجمهورية بتفقد معرض للمنتجات البحرية التي تشتهر بها المنطقة، وعقد عقب ذلك، لقاء مفتوحا مع ممثلي المجتمع المدني في هذه الناحية.

    وفي مستهل هذا اللقاء، عبر رئيس الجمهورية عن بالغ شكره لأهالي خورعنجار على حفاوة الاستقبال التي حظي بها من قبلهم ، مضيفا بالقول « جئنا إليكم حاملين مشاعر الأخوة، للإطلاع عن قرب على أوضاع المواطنين، هذه هي المحطة الأخيرة لجولتنا أي (ناحية خور عنجار ) التي تعتبر أجمل ساحل في الجمهورية والمرشحة لأن تكون الأكثر إنتاجية، إذا ما تم بذل الجهود اللازمة لاستغلال خيراتها، 

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     ونأمل أن نعود إليها إذا كتب الله لنا ذلك وقد ازدهرت أكثر فأكثر واكتسبت وجها مغايرا، لقد دشن هنا رئيس الوزراء مؤخرا مشاريع تؤكد على المستقبل الواعد للمنطقة، وقد بذلنا مساعي حثيثة لاستغلال هذه الخيرات ولم يبق سوى أن نجني الثمار. وإن المطلوب منكم هو الترحيب بغيركم والتعايش معهم بأخوة لاسيما الأجانب منهم، منطقتكم تشهد أعمالا إنشائية كثيرة سواء كانت سياحية أو صناعية أو إكتشاف الخيرات المعدنية، وقد وهبكم الله كل ذلك».

    بعدها تم فتح باب المداخلات وتوجيه الأسئلة لرئيس الجمهورية والتي شملت الكثير من المسائل المتصلة بالمجالات الخدمية ومن أبرزها المياه الصالحة للشرب في المنطقة وصيد الأسماك والبنزين وتوفير التعليم المتوسط ​​والثانوي، وإنشاء طريق يربط ناحية خور عنجار بمدينة أبخ وغيرها.

    وقد تعهد رئيس الجمهورية بمعالجة جميع المشاكل التي تطرق إليها المتحدثون في هذا اللقاء وتلبية المطالب الخدمية التي رفعوها إليه بغية تحسين الظروف المعيشية للمواطنين في ناحية خور عنجار.

    وفي سياق متصل، عقد رئيس الجمهورية اجتماعا آخر مع شيوخ وأعيان ووجهاء أهالي منطقة خور عنجار وضواحيها بحضور رئيس الوزراء السيد/عبد القادر كامل محمد وأعضاء الفريق الحكومي المرافقين له، وعدد من كبار المسؤلين المحليين في إقليم أبخ، وتم خلال الاجتماع مناقشة مجمل الاحتياجات الخدمية للمواطنين في ناحية خور عنجار.

    وعقب هذا اللقاء، توجه رئيس الجمهورية إلى ناحية راسيان القريبة من خور عنجار، واطلع على التقدم المحرز في الأعمال الإنشائية للمجمع الفندقي الجاري تشييده هناك.


    جريدة القرن

إقليميات

Top