logo
13/02/2020

وزير التربية يدشن مركزا للتأهيل المهني في مجالي النقل والشؤون اللوجستية

  • News image

     ترأس وزير التربية الوطنية والتكوين المهني السيد/ مصطفى محمد محمود يوم الاثنين الماضي مناسبة مكرسة لتدشين مركز للتأهيل المهني في مجالي النقل والخدمات اللوجستية في بلدية بلبلا.

    وجرت مراسم الحفل بحضور وزير الميزانية السيد/ عبد الكريم أدم شير، ورئيس غرفة التجارة السيد/ يوسف موسى دواله، وسفير الولايات المتحدة الأمريكية المعتمد لدى بلادنا السيد/ لاري أندري، إضافة إلى ممثلة برنامج الغذاء العالمي ومدعوين آخرين.

    وعقب إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية للمركز، قام الوزير مصطفى محمد محمود وكبار المسئولين بجولة تفقدية لمختلف مرافق هذا الصرح والبنية التحتية المتطورة والتجهيزات الأخرى التي يمتلكها والتي ستمكِّنه من إقامة الدورات التدريبية العملية والتطبيقية لاسيما في مجالي النقل والخدمات اللوجستية.

    وتجدر الإشارة إلى أن القائمين على هذا المركز يسعون لتحويله إلى مركز للتميز على الصعيدين المحلي والإقليمي.

    ووفقا لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني يتمثل الهدف الرئيسي من إنشاء المركز في تزويد الشركات في بموظفين مؤهلين، الأمر الذي سيسمح لتلك الشركات والمؤسسات التجارية من زيادة إنتاجيتها وتعزيز قدراتها التنافسية.

    وللوصول إلى هذا المبتغى، سيقوم المركز بتوفير قوة عاملة مؤهلة لتولي الوظائف التي تم تحديدها على أنها مهمة في قطاعي النقل والشؤون اللوجستية من خلال عرض تعليمي مرن وموحد يراعي احتياجات القطاعين.

    ويندرج إنشاء هذا المركز بشكل عام في إطار السياسة الوطنية للتدريب المهني التي تنتهجها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهين والتي توصي بتطوير جيل جديد من مؤسسات التدريب فيما يتعلق بالتدريب المهني القطاعي.

     


    جريدة القرن

إقليميات

Top